السعودية

*بحضور وكيل وزارة الموارد لتجربة المستفيد .. دار رعاية المسنين بحائل يفعّل اليوم العالمي للسكري 2023م*

* محمد عثمان * مشعل المريشهِدت دار الرعاية الاجتماعية للمسنين بمنطقة حائل تفعيل اليوم العالمي للسكري 2023م وذلك ضمن جهودها في تفعيل الأيام العالمية ذات العلاقة والصلة بمستفيديها من خلال نشر الوعي والتثقيف وتبصير كافة الجهات المشاركة بما يُقدّم من خدمات جليلة للفئات المستهدفة ، وذلك بحضور وكيل وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية لتجربة المستفيد رائد الجرباء ومدير عام فرع الوزارة بحائل فريح العياد .وأُقيمت عددٌ من الأركان التعريفية التابعة لعددٍ من القطاعات ، ومنها الركن الخاص بكلية التمريض بجامعة حائل الذي احتوى على أربع محطات رئيسية للتعريف بالسكري وكيفية التعامل مع مريض السكري والتعامل مع قدمه المُصابة وغيرها ، والشاشة الخاصة بكلية الصيدلة التي تستعرض أهم الأدوية التي تُصرف لمرضى السكري ، كما استقرت عربة حفظ الأطعمة التابعة لجمعية حفظ النعمة في الدار للتعريف بأهم ما تُقدم من خدمات وذلك ضمن الشراكة التي سبق أن تم توقيعها بين المركز والجمعية ، فيما شاركت جمعية سفانة للخدمات الصحية في عمل الفحوصات والتعريف بما تقدم من خدمات لمرضى السكري .وفي الوقت ذاته نصبت عددٌ من المستوصفات الخاصة والمراكز العلاجية أركانها للتعريف بما يُقدّم فيها ولتقديم الاستشارات وغيرها بحضور نُخبةٍ من ممثليها الإداريين والأطباء .وقد بدأ اللقاء الذي تنوعت فيه المحاور بكلمةٍ أدلى بها الدكتور ياسر الحبيب من كلية الصيدلة بجامعة حائل والذي تحدث عن الشراكة بين الكلية ودار الرعاية الاجتماعية للمسنين وأثر ذلك على طلاب الكلية فيما تطرق الدكتور منذر علي حيدر من هيئة الهلال الأحمر على انخفاض السكر وطرق اسعافه ، تلى ذلك الحديث عن دور العلاج الطبيعي مع مرضى السكري عبر الأخصائي محمد فؤاد من مركز فزيو برايم للعلاج الطبيعي ، فيما كانت كلمة الاستشاري الدكتور أحمد شوقي من مجمع ابن سينا متنوعة حول هذا المرض المتفشي بشكل كبير ، ثم جاءت مشاركة الطالب مشاري الرمالي من كلية التمريض بجامعة حائل للتعريف بما تُقدمه الكلية من أجل المشاركة في هذا اليوم .واختُتِم اللقاء بكلمة مدير عام فرع الوزارة فريح العياد الذي رحّب بالحضور وأشاد بدورهم في تفعيل هذا اليوم والأيام السابقة مؤكداً بأنهم ركيزةً مهمة في النجاح والتكامل ، ومثمناً تميز دار الرعاية في قدرتهم على إحداث حراكٍ توعوي مليء بالقيم عبر هذه البرامج .وقبل مغادرة “الجرباء” تسلم تقرير دار الرعاية الاجتماعية السنوي الذي يحكي مجموعة من الإنجازات والأنشطة والاتفاقيات التي عملت عليها الدار ثم التقط فريق العمل صورة جماعية مع سعادته .– انتهى 

مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى