السعودية

جامعة الملك خالد تطلق برنامج “القيد المزدوج والتسريع الأكاديمي” لطلبة المرحلة الثانوية المتميزين علميًّا

عسير-سعيد عوضهأطلقت جامعة الملك خالد، صباح أمس الأربعاء، برنامج “القيد المزدوج والتسريع الأكاديمي لطلبة المرحلة الثانوية المتميزين علميًّا”، بالتعاون مع الإدارة العامة للتعليم بمنطقة عسير، وذلك بمركز المؤتمرات الطبية بالمدينة الجامعية بالفرعاء.جاء ذلك بحضور معالي رئيس جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، ووكيل الجامعة للشؤون التعليمية الأستاذ الدكتور سعد بن محمد بن دعجم، ومدير عام التعليم بمنطقة عسير الأستاذ فهد بن صالح عقالا، وبعض العمداء والعميدات بالجامعة، وعدد من طلاب وطالبات المرحلة الثانوية بمنطقة عسير وأولياء أمورهم.ويهدف البرنامج الذي شهد تسجيل عدد من طلاب وطالبات المرحلة الثانوية المتميزين علميًّا إلى تعزيز التكامل التعليمي بين التعليم العام والتعليم الجامعي، وتسهيل الانتقال المرحلي بين الثانوية والجامعة من خلال المهارات المعرفية والذهنية المكتسبة، وأيضًا تنويع وتوسيع فرص التعلم، وتحسين جودة النظام التعليمي، وتسريع التخريج في المرحلة الجامعية (التسريع الأكاديمي).وأبان معالي رئيس جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي أن الجامعة تعمل على أكثر من مشروع وبرنامج لطلاب التعليم العام بالتعاون مع الإدارة العامة للتعليم بمنطقة عسير، وذلك لتهيئة الطلاب والطالبات للانتقال إلى التعليم الجامعي بشكل سلس، بحيث يكون لدى الطالب مسار محدد وواضح، ويأتي أحد هذه البرامج برنامج ” القيد المزدوج والتسريع الأكاديمي”، مشيرًا إلى أن البرنامج يعتبر تجربة فريدة للطلاب والطالبات.بدوره، أوضح وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الأستاذ الدكتور سعد بن محمد بن دعجم، أن الجامعة حرصت على تعزيز التوجهات الوطنية لتمكين طلبة المرحلة الثانوية من الدراسة في الجامعات واستقطاب الطلبة الموهوبين والمتميزين والمبدعين والمبتكرين من طلبة المرحلة الثانوية وإتاحة الفرصة لطلاب المرحلة الثانوية لدراسة و حضور بعض المقررات الدراسية العامة في الجامعة تحقيقًا لرؤية وتوجهات وزارة التعليم والمملكة العربية السعودية في رفع مستوى جودة التعليم لتتسق مع المتطلبات الوظيفية المعاصرة، وتمكين طلبة المرحلة الثانوية من إيجاد الفرص التعليمية المتسقة مع توجهاتهم المسارية والوظيفية.وأضاف ابن دعجم أن هذا البرنامج يأتي إيمانًا من جامعة الملك خالد بأهمية تميز النظام التعليمي من خلال التنوع وتعدد الفرص والخيارات التعليمية أمام الطالب والطالبة، منوهًا بأن البرنامج يقوم بإعداد الطلبة من خلال مسارين يتم خلالهما دراسة مقررات جامعية أساسية تساعد الطلبة في التحضير للحصول على درجة علمية.من جانبه قدم مدير عام التعليم بمنطقة عسير الأستاذ فهد بن صالح عقالا شكره للجامعة ومنسوبيها على إطلاق هذا البرنامج النوعي، مضيفًا أن هذا البرنامج يأتي مع حزمة من البرامج الأخرى التي تهتم بتنمية القدرات البشرية سعيًا إلى تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 والتي تسعى وزارة التعليم إلى تعظيمها بمستوًى عالٍ وتوجيه كافة القدرات بالشكل السليم حيث يأتي هذا البرنامج لاستثمار كافة الطاقات النوعية لأبنائنا الطلاب وبناتنا الطالبات بمنطقة عسير.تلا ذلك عرض مرئي للطلاب وأولياء أمورهم قدمته وكيلة عمادة القبول والتسجيل الدكتورة علية العرياني استعرضت فيه الخدمات التي يقدمها برنامج “القيد المزدوج والتسريع الأكاديمي لطلبة المرحلة الثانوية” ، حيث بينت أن البرنامج يستهدف طلاب وطالبات الصفين الثاني والثالث الثانوي ويمكّنهم من تسجيل عدد من المقررات والمتطلبات في الجامعة وهي مقرر اللغة العربية، ومقرر الوسطية والاعتدال، ومقرر آخر يكون اختياريًّا، ويستطيع الطالب من خلال هذا البرنامج تسجيل ثلاثة مقررات، وذلك لتحقيق التسريع الأكاديمي موضحة أن العمادة تسعى إلى تطوير وتسهيل عملية القبول الجامعي من خلال أتمتة جميع العمليات الخاصة بالقبول وذلك بهدف تعزيز مبدأ العدالة وتكافؤ الفرص.من جانبه قدم عميد شؤون الطلاب الدكتور علي القحطاني شكره لمعالي رئيس الجامعة ومدير عام التعليم بمنطقة عسير على إطلاق مثل هذه البرامج التي تعود بالنفع على طلاب وطالبات المنطقة، موضحًا أن العمادة ستكون مع الطلاب بدءًا من دخولهم الجامعة وحتى تخرجهم مستعرضًا الخدمات التي تقدمها العمادة، ومنوهًا بأن العمادة حريصة على إطلاق العديد من المبادرات القادمة، وذلك باستقطاب الطلاب الموهوبين والمبتكرين والمخترعين والمتميزين.كما رحبت مديرة وحدة الموهبة والإبداع بشؤون الطلاب الدكتورة جميلة الراوي بالطلاب والطالبات في برنامج “القيد المزدوج والتسريع الأكاديمي” حيث قالت “يسعدنا اليوم أن نعلن عن إطلاق برنامج القيد المزدوج والتسريع الأكاديمي والذي يعد من البرامج الرائدة التي تطرحها جامعة الملك خالد لدعم نخبة من الطلاب والطالبات المتميزين علميًّا بالمرحلة الثانوية، والذي يهيئهم للتكيف مبكرًا مع الحياة الجامعية، ويمكّنهم من دراسة بعض المقررات الجامعية خلال دراستهم في المرحلة الثانوية وفي فترة الصيف مما يختصر عليهم مدة الدراسة الجامعية”.وأضافت الراوي أن وحدة الموهبة والإبداع بعمادة شؤون الطلاب تسير نحو رؤية واضحة لتكون بيت خبرة وبيئة داعمة ومحفزة لجميع الطلاب، كما تقدم عناية خاصة بالطلاب والطالبات الموهوبين والمبدعين والمتميزين، وتقدم لهم برامج مخصصة منهجية ولامنهجية لبناء قادة المستقبل، مع تقديم كافة أنواع الدعم الأكاديمي والعلمي والبحثي لدعم الكوادر التعليمية المبدعة والمبتكرة والمنافسة بهم محليًّا ودوليًّا

مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى